أنواع الفصام وأهم أعراضه و طرق علاجه

أنواع الفصام وأهم أعراضه و طرق علاجه، يعتبر الفصام من أخطر الأمراض النفسية التي يمكن أن تصيب الفرد، فالمريض المصاب بهذا المرض يتخيل أشخاص وأمور وأصوات غير موجودة في الواقع وذلك نتيجة الخلل النفسي الموجود لدي الفرد والذي يسبب هذا المرض.

أنواع الفصام وأهم أعراضه و طرق علاجه

أنواع الفصام وأهم أعراضه و طرق علاجه

والآن دعونا نأخذكم في رحلة بين سطور هذا المقال لتتعرف فيها علي أنواع الفصام وأهم أعراضه وطرق علاجه التي من الممكن استخدامها في علاج هذا المرض.

أنواع الفصام وأهم أسبابه وطرق علاجه

أولا: أنواع الفصام

1.     الفصام البسيط:

تكمن خطورة هذا النوع من الانفصام في أن أعراضه لا يمكن اكتشافها بسهولة وذلك لتشابه هذه الأعراض مع معظم الأمراض الأخرى التي تجعل من الصعب تفرقتها عنهم، ومن الأسباب الأخرى التي تجعله من أخطر الأمراض هو أن هذا المرض يبدأ في سن مبكر وبشكل تدريجي يتطور المرض مع المريض مع تقدمه في مراحل عمره حتى يكتمل تماما ويصبح بهذه الخطورة.

2.     الفصام غير المميز:

يحمل هذا النوع من الفصام نفس الأعراض التي تحملها الأنواع الأخرى من الفصام بالإضافة إلي الهلاوس السمعية، لذلك سمي بهذا بالفصام غير المميز لأن الفرد لا يستطيع الاستدلال عليه أن كان هو الفصام غير المميز نفسه أم أنه الانفصام الغير منظم أم نوع أخر لأنه لا توجد أي أعراض مميزه له.

3.     الفصام الكتاتوني:

يتسم هذا النوع من الفصام في مجموعة أعراض مهمة تميزه عن غيره من الأنواع الأخرى، من أهم هذه الأعراض النشاط والحركة الزائدة بدون هذه والتي قد يقابلها انعدام الحركة، بالإضافة إلي التكلم بسرعة والتفاعل مع من حوله والذي يقابله الصمت عدم الاكتراث لأي شيء.

4.     الفصام الزوراني:

المريض في هذا النوع من الفصام يصاب بحالة من الشعور بالعظمة أو الاضطهاد أو الظلم في نفس الوقت، بالإضافة إلي إحساسه بأشخاص ليس لهم وجود وأصوات وهمية وهلاوس ليست حقيقية.

الفصام.

5.     الفصام العقلي:

ينمو هذا النوع من الانفصام مع المريض منذ طفولته ويتطور مع التقدم في مراحل عمره، فالطفل في مرحلة الطفولة يعاني من العديد من الأعراض الخاصة بهذا المرض منها صعوبة الدراسة والحفظ بالإضافة إلي  صعوبة التركيز  واضطرابات في السلوك بشكل عام والتصرف باندفاعية وبدون وعي, وفي أسوء الحالات قد يرتبط هذا المرض بالوسواس القهري لدي الفرد حيث يتحول هذا الفصام في النهاية إلي وسواس قهري مزمن.

 

ثانيا:أهم أعراض الفصام العقلي

هناك العديد من الأسباب التي تؤدي إلي الإصابة بهذا المرض من أهم هذه الأسباب الأتي

1.     الأسباب الوراثية:

من أهم الأسباب التي تسبب الإصابة بهذا المرض، حيث أثبتت العديد من الدراسات دور الوراثة وانتقال الجينات الوراثية بين أفراد الأسرة والتي من الممكن أن تتسبب في انتقال المرض من شخص لأخر داخل الأسرة.

2.     الأسباب العضوية:

هي تلك الأسباب التي ترجع إلي وجود خلل في جسم الإنسان وخصوصا في المخ والمراكز الحيوية فيه والتي تسبب الإصابة بهذا المرض، فالمخ هو المركز المتحكم في كل وظائف الجسم وأي خلل فيه يِدي إلي الإصابة بمثل هذه الأمراض.

3.     الأسباب النفسية:

يعتبر تعرض الطفل للضغوط والمشاكل النفسية من أهم الأسباب التي من الممكن أن تسبب له الأمراض النفسية الحادة مثل هذا المرض علي سبيل المثال، فالمشاكل الأسرية والتربية الغير سوية كلها أسباب تسبب الإصابة بهذا المرض.

  1. بالإضافة إلي العديد من الأسباب الأخرى والتي تتمثل في تناول أدوية وعقاقير طبية من قبل الأم خلال فترة الحمل، فيولد الطفل مصاب بهذا المرض أو تشوهات بالإضافة ألي الأمراض العقلية الأخرى التي يصاب بها أيضا.
  2. تعرض الأم للأشعة الضارة أثناء فترة الحمل يؤثر أيضا علي الجنين بالسلب وعلي صحته ويؤدي للإصابة بالأمراض.

 

أهم طرق علاج مرض الفصام

إن الشفاء من هذا المرض صعب بعض الشيء لكن ليس مستحيلا فقط يحتاج من المريض الصبر والتحمل حتى يستطيع التخلص منه، وإليكم أهم الطرق التي يمكن استخدامها في العلاج.

  1. استخدام العلاج الدوائي وبعض الأدوية والعقاقير الطبية القوية التي يتم تناولها بشكل يومي وتكون تحت إشراف طبيب متخصص في مثل هذا النوع من الأمراض.
  2. العلاج النفسي يمكن استخدامه أيضا في العلاج وذلك لما اثبت من فاعلية في علاج مثل هذا المرض بسرعة وكفاءة عالية.
  3. كما يمكن استخدام أساليب علاجية أخري يوصي بها المعالج النفسي والتي يكون الاعتماد الأكبر فيها علي الدعم والمساعدة من قبل المحيطين بالمريض.

مواضيع ذات صلة:

أسباب الشيزوفرينيا وأهم طرق علاجها

2018-09-25T00:57:55+02:00